تعزيزات عسكرية وطائرات إستطلاع بجنوب دارفور

الخرطوم : سكاي سودان

دفعت لجنة الامن بولاية جنوب دارفور بقوات مشتركة إضافية من ( الجيش ،الشرطة والدعم السريع ) الى مناطق النزاع القبلي  بين الفلاتة والتعايشة بمحلية (أم دافوق) الحدودية لتعزيز الأمن والاستقرار بالمنطقة، جاء ذلك في أعقاب إندلاع صراع قبلي بين الطرفين “السبت” الماضي.

 

 

 

وقال والي ولاية جنوب دارفور موسي مهدي خلال مخاطبة القوات بنيالا إن مجلس الدفاع والامن الوطني إتخذ قرارات حاسمة تجاه الاحداث ووجه بإرسال قوات قوامها (90) عربة من قوات الدعم السريع من الخرطوم الى الولاية بجانب إرسال طائرات إستطلاع وصلت الى مناطق تلس، مجنقري ام دافوق بغرض عمل مسح جوى تساعد القوات فى عملياتها من أجل الفصل بين الأطراف المتحاربة المحافظة على سلامة المواطنين وممتلكاتهم.

 

لفت الوالي الى أن (60) عربة من القوات المشتركة توجهت الي مناطق الصراع لتنفيذ أوامر القبض على المتفلتين ومنع وقوع أي أحداث مجددأ، وتمهد القوات الي إجراءات التحقيق.

 

وأكد موسي مهدي إن لجنة أمن الولاية منحت القوات المشتركة تفويضا كاملا بموجب قانون الطوارئ بأن تتعامل بقوة القانون من أجل إستتباب الأمن وأصدرت توجيهات بالقبض على كل متفلت يحمل سلاح  وينوي شن هجوم على الأطراف الأخرى وحذر مهدي من  إعتراض القوات المشتركة فى أداء واجبها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.