حجم الاستثمارات الإماراتية بالسودان تبلغ سبعة مليارات دولار

الخرطوم: سكاي سودان

التقي سعادة حمد محمد حميدالجنيبي سفير الدولة لدى الخرطوم، معالي علي جدو وزير التجارة والتموين السوداني، وأشاد الوزير خلال اللقاء بالعلاقات الثنائية بين البلدين .
وفي سياق ذو صلة بحث وزير الاستثمار والتعاون الدولي دكتور الهادي محمد ابراهيم مع سفير دولة الإمارات بالخرطوم الشهر الماضي مجالات الاستثمار بالسودان والعلاقات الثنائية بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها.
وقدم الوزير شرحا حول الاصلاحات الاقتصادية التي اقرتها ونفذتها الحكومة الانتقالية ممثلة في قانون الاستثمار الجديد وقانون الشراكة بين القطاع الخاص والعام وقانون النظام المصرفي تسهيلاً للاجراءات مشيرا إلى ان قانون الاستثمار ساوى بين المستثمر المحلي والاجنبي من خلال انشاء شركة تأمين للاستثمار بجانب العمل بنظام البوت والاستثمار المباشر مشيرا إلى تهيئة البيئة الاستثمارية. وأكد الوزير متانة العلاقات السودانية الاماراتية والدور الكبير الذي قامت به دولة الإمارات بالسودان خاصة في مجال دعم السلام والاستقرار والمجالات الإنسانية،وابان أن وزارته تولي الاستثمارات العربية الاهتمام الاكبر لتوفيرالأمن الغذائي العربي،وأوضح أن العلاقة بين السودان والإمارات تعتبر علاقة دعم واسناد مؤكدا تذليل المشكلات والمعوقات التي تعترض الاستثمارات الاماراتية بالسودان.ودعا إلى أن تكون العلاقة مع الدول العربية علاقة متكاملة بمفهومها الشامل، وأوضح أن وزارة الاستثمار بذلت الكثير من الجهد لتحريك الشراكة مع المستثمر حتى تكون هنالك مكاسب مشتركة بين الطرفين. واشار دكتور الهادي إلى أن الوزارة طرحت العديد من الفرص واجرت العديد من التحسينات للبيئة الاستثمارية فى كل القطاعات كان اهمها انشاء شركة ضمان لتأمين المشروعات ضد المخاطر بما فيها تغير النظام وتم إلغاء الرخصة الى جانب الفرص التي منحها القانون. وفي الإطار ذاته استمع الوزير إلى الشرح الذي قدمه السفير الإماراتي حول المشكلات والمعوقات التي تعترض الاستثمارات الاماراتية في السودان خاصة شركتي امطار وزايد الخير والمتمثلة في الكهرباء والمياه.
من جانبه أكد السفير الإماراتي بالسودان حرص حكومة بلاده على الاستثمار بالسودان من خلال زيادة الاستثمارات الاماراتية وذلك لما يتمتع به من موارد، مثمناً العلاقات الثنائية بين البلدين التى بدأت من خلال العمل منذ سبعينيات القرن، وقال إن حجم الاستثمارات الإماراتية بالسودان بلغ سبعة مليارات دولار في المجالات المختلفة، داعيا إلى تعزيز الشراكات بين البلدين من خلال تقوية الروابط الاقتصادية والتجارية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.