*بحضور رئيس البعثة الاممية، ومثلين للمنظمات الدولية والوطنية. عضو مجلس السيادة ووزير الدفاع، يشهدان افتتاح المركز السوداني الاقليمي للتدريب على اعمال الالغام

الخرطوم: سكاي سودان

 

جدد الفريق مهندس بحري مستشار ، ابراهيم جابر ترحيب السودان بجهود الشركاء والمانحين الداعمة لجهد الحكومة لتعزيز التزامها باتفاقية اتوا لحظر انتاج واستخدام الالغام ، مرحبا بالمنظمات والوكالات الاقليمية والدولية والوطنية الراغبة في العمل في برنامج مكافحة الالغام في السودان.
جاء ذلك خلال كلمته في الاحتفال الذي نظم الخميس بمناسبة افتتاح المركز السوداني الاقليمي للتدريب على الاعمال المتعلقة بمكافحة الالغام بمنطقة الفتح شمال غرب ام درمان.واشاد الفريق جابر بالتعاون والتنسيق بين المركز القومي لمكافحة الالغام، ومكتب الامم المتحدة لخدمة مكافحة الالغام. مشيدا بدعم حكومة اليابان لجهد حكومة السودان في انشاء المركز السوداني الاقليمي للتدريب على الاعمال المتعلقة بمكافحة الالغام،
من جانبه دعا الفريق ركن يس ابراهيم وزير الدفاع الشركاء والمانحين الى مزيد من التعاون لدعم جهود حكومة السودان لتعزيز التزامها باتفاقية اتوا، مشيرا لاهمية انشاء المركز السوداني الاقليمي للتدريب على الاعمال المتعلقة بمكافحة الالغام.مبينا ان التوقيع على اتفاق جوبا للسلام سيفتح الباب لاجراء المسح الميداني علي العديد من المناطق في النيل الازرق وجنوب كردفان داعيا ابناء الوطن الذين لازالو بعيدين عن ركب السلام للانضام لركب السلام واللحاق بمشروع التغيرر والاصلاح الذي تشهده البلاد.
ولدي مخاطبته حفل الافتتاح اكد العميد دكن خالد حمدان ادم مدير المركز القومي لمكافحة الالغام ان السودان ماض في التزامه باتفاقية اتوا لحظر استخدام الالغام وان مااحرزه برنامج السودان من تقدم كان نتيجة اهتمام حكومة السودان ودعمها المتواصل لبرنامج مكافحة الالغام منوها للانجازات التي تمت في شرق السودان وغرب دارفور وجنوب كردفان.واشاد حمدان بالدعم الذي قدمه شعب وحكومة اليابان في انشاء ما سماه المرحلة الاولى من المركز الاقليمي معلنا ان المرحلة الثانية ستشمل انشاء مبان ادارية ومقرات سكنية وغيرها من متعلقات التدريب،التي تتطلب تسافر الجهود ودعم الشركاء والمانحين.
هذا وقد خاطب الاحتفال السيد فولكر بيرتس رئيس البعثة الامنية المتكاملة،لدعم الفترة الانتقالية الذي اشا بدور المركز القومي في تنظيف المناطق وجعلها قابلة لتنفيذ مشروعات التنمية ممايخدم اتجاه عودة النازحين وتقديم الخدمات للاهالي في المناطق النائية ويدفع الاستقرار ويعزز السلام. و خاطب الاحتفال سفير دولة اليابان بالخرطوم، ومدير مكتب الامم المتحدة لخدمة مكافحة الالغام،بالسودان مشيدين بالتزام السودان تجاه اتفاقية اتوا، وما حققه من تقدم برنامج مكافحة الالغام.فيما ثشهد الاحتفال عدد من اللوزراء و سفراء وممثلي سفارات الدول الشقيقة والصديقة ومديري وممثلي للمنظمات الدولية والاقليمية والوطنية العاملة في برنامج السودان لمكافحة الالغام.في السودان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.