حركة مناوي تتبرأ من أحداث مثيرة شهدها دار حزب الأمة

*بيان نفي من حركة / جيش تحرير السودان حول الفيديو المفبرك داخل دار حزب الأمة*

لقد تابعت حركة / جيش تحرير السودان فيديو متداول في وسائط التواصل الإجتماعي، يدّعي من قام بفبركته أن قادة الكفاح المسلح تم الهتاف ضدهم وطردهم من قبل شباب الحزب
و تمادوا في الكذب و الزيف و تضليل الشعب السوداني و خلق بطولات وهمية حيث أصدروا بيانا بأنهم دعوا القائد مناوي للتفاكر في دار الحزب و كثير من الهراء
وعليه تود الحركة توضيح الأتي:-
أولاً : ما ورد في الفيديو غير صحيح والغرض منه هو تغطية علي خلافاتهم الداخلية.
ثانياً: لم يتلق القائد مناوي أي دعوة من حزب الأمة و لم يقم بزيارة دار حزب الأمة ولا من قيادات الحركة ، وأخر زيارة للقائد مناوي كانت قبل خمس شهور.
ثالثًا: إنتاج مثل هذه المواد المضللة لا تخرج عن ذات الأساليب الملتوية, الكذب و الخداع الذي ظل تمارسه تنظيمات نخب المركز منذ إستيلائها على السلطة بعد خروج المستعمر وتدير بها الدولة.

*الصادق علي النور*
*الناطق الرسمي باسم حركة جيش تحرير السودان*
24 نوفمبر 2021

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.