سحب ملفات شهداء الثورة من النيابات وأقسام الشرطة

الخرطوم: سكاي سودان

كشف عضو المكتب الإعلامي بمنظمة أسر الشهداء أبوبكر عابدين، عن سحب النائب العام المكلف السابق الملفات الخاصة بالشهداء بشكل مفاجئ من النيابات والأقسام.

وتخوف عابدين بحسب صحيفة الانتباهة الصادرة اليوم، من العبث بمحتويات تلك الملفات واتلافها. وقال إن الملفات التي تم سحبها تحوي التفاصيل المهمة الخاصة بأقوال الشهود ووكلاء النيابة والتقارير الطبية وغير ذلك، ونوه إلى أنهم غير مطمئنين على الملفات الموجودة الآن في النيابة العامة خاصة بعد أن قام النائب العام المكلف السابق بإطلاق سراح عدد من عناصر النظام البائد بمجرد عملية الانقلاب.

وأضاف: “نحن متخوفون من العبث واتلاف بعض المستندات المهمة في قضايا الشهداء” بينما طالب بإعادتها منوهاً إلى أن جمعها تم بصعوبة ورهق كبيرين.

وذكر أن المخاوف تأتي أيضاً على خلفية اختفاء تفاصيل كانت موجودة في ملفات بعض الشهداء في وقت سابق ومن ضمنهم الشهيد عثمان والذي اختفت من ملفه تفاصيل تحوي إدلاء شهود بشهاداتهم وتم اكتشاف ذلك وقتها من قبل اللجان الخاصة بالشهداء التي تم تكونها من الحبر عند مزاولة عملها.

وحذر من أن الملفات لا ترفع للمحاكم ما لم تكن مكتملة، ورفعها ناقصة يؤثر في سير القضية قائلاً إن هناك بعض القضايا لم تكن فيها الأدلة دامغة ولذلك عاد الملف مرة أخرى للنيابة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.