قبل لقاء الهلال.. مدرب الاشانتي الغاني المُقال يدلي بالمثير

الخرطوم: سكاي سودان

 

ماكسويل : تم الاستغناء عني بعد أن حفظت الهلال تماماً
كنت أخطط للثأر للكرة الغانية .. وتابعت مباراة الأزرق أمام فايبرز
الهلال يمتلك عناصر رائعة .. والمنتخب قدم له خدمة كبيرة .. والغربال لاعب عالمي
هاتفه/ الطاهر صالح

 

 

 

 

يتاهب فريق الكرة بنادي الهلال المواجهة الصعبة والمصيرية، التي تجمعه بالعنيد الأشانتي كوتوكو الغاني عصر يوم غدٍ، لحساب ذهاب الدور الثاني من بطولة أبطال أفريقيا، وعلى ذات الصعيد وفي خطوة مفاجئة أعلن منافس الهلال الأستغناء عن المدرب ماكسويل الذي قاد الفريق الموسم الماضي خلفا لمدرب المنتخب الغاني الاسطورة شارلز اوكونور، وعلل مجلس إدارة نادي الاشانتي، أن اقالة ماكسويل كانت بسبب سوء النتائج عقب ترنح مستوى الفريق والنتائج الغير جيدة، التي ظل الفريق يحققها الاشانتي منذ الجولة الاولى وحتى الرابعة، (قوون) استطاعت أن تصل لمدرب الاشانتي المقال السيد ماكسويل وخرجت منه بالكثير المثير فمعاً عزيزي القاريء ندلف به إلى مضبط الحوار
كوتش ماكسويل اهلاً ومرحباً بك عبر صحيفة قوون الرياضية بالسودان ؟

 

 

 

اهلاً ومرحباً بك والجمهور السوداني وسعيد للحديث لأول مرة عبر وسيلة اعلامية بالسودان، وسعيد أيضا بالتواجد معك، واتمنى ان اوفق في الرد على استفساراتك .
كوتش ماهي دواعي اقالتك من الإطار الفني لفريق الاشانتي كوتوكو؟

 

 

 

 

حسناً، كل شيء وارد في عالم كرة القدم قد تخطط طوال العام لكن قد تجد نفسك بلمح البصر خارج المنظومة، عملت ما بوسعي في الفترة الماضية من أجل بناء فريق قوي يقارع الكبار على مستوى الدوري المحلي والادغال الأفريقية، وقد تعرضنا لهزة على مستوى الدوري بالتعادل في أول جولتين ومن ثم الإنتصار والهزيمة في آخر جولة، ربما الادارة قد لا تتوافق مع طريقتي التي ادير بها النادي، وطلبت مني الذهاب وشكرتني على الفترة التي قضيتها وانا سعيد لقيادة فريق بحجم الاشانتي كوتوكو الغاني لمدة موسم كامل، وكنت اتمنى أن اواصل واحقق الامجاد مع الفريق لكن لم يكتمل الأمر واصبحت خارج المتظومة الآن .

 

 

 

البعض يتحدث انك فتحت خطوط مع نادي جلاكسي الجنوب أفريقي مما اغضب مجلس إدراة نادي الاشانتي ؟
بالفعل كانت هنالك اتصالات بيني وإدارة فريق اف سي جلاكسي الجنوب أفريقي، الفريق الطموح الذي تم تأسيسه في العام 2015م لكن حقق نتائج ملموسة في الفترة القليلة الماضية، بفضل حنكة ودهاء القائمين على امر النادي تواصلوا معي بخصوص أن اتولى امر الدكة الفنية، لم ارفض ولم اقبل بالعرض وكنت في فترة تشاور مع نفسي، ليتسرب الخبر إلى وسائل الإعلام والكل علم بذلك لكن في نهاية الامر لست غاضبا او منزعجا من الخطوة التي اتخذها مجلس إدارة الاشانتي بشأني، فكل شيء وارد في كرة القدم كما ذكرت لك آنفا وكل الخيارات متاحة أمامي .
هذا يعني أنك ستنتقل إلى جنوب أفريقيا عبر بوابة اف سي جلاكسي ؟

 

 

 

منحت النادي الجنوب أفريقي الضوء الأخضر في الساعات القليلة الماضية، لكن سأجعل من فترتي الحالية استراحة محارب والاستجمام مع الأسرة بعد فترة انشغال مع فريق الاشانتي الغاني، حيث لم أجد الفرصة الكافية للجلوس مع الابناء، وخلال الفترة القادمة لدي بعض الترتيبات مع إدارة نادي جلاكسي اف سي، ربما سأكون على سدة الدفعة الفنية للنادي الطموح من خلال الفترة المقبلة .
لولا الإقالة كنت ستواجه الهلال ،، كيف كان ترتيبك لمواجهة أزرق أمدرمان والاشانتي ؟

 

 

 

بكل تأكيد كنت في كامل الجاهزية لملاقاة الهلال في البطولة الإفريقية، واحراز التقدم على مستوى الادغال الأفريقية، لكن لم يكتمل ذلك وقمت بدراسة الهلال وحفظته عن ظهر غيب لكن تفاجأت بالإقالة، والهلال فريق صعب المراس يتمتع بالمزيج بين الخبرة والشباب، تابعت مباراته أمام فايبرز التي احتضنها استاد الهلال بأمدرمان، وهذه المباراة كانت صعبة للغاية، وبحكم خبرة الأزرق نجح في وضع حد لمغامرات الفريق الضيف، وجمعت كل الملعومات في الفترة الماضية وملكتها للاعبين حتى يصبح الجميع في قمة الجاهزية للقاء الصعب والمصيري .

 

 

 

 

هناك طفرة وتفوق للكرة السودانية على الغانية من خلال نتائج المنتخب ومواجهات الهلال والاشانتي الماضية ؟
بالفعل هنالك طفرة على مستوى الكرة السودانية، وتأتي في الاذهان مواجهة الهلال وفريق الاشانتي كوتوكو الغاني العام قبل الماضي لحساب مرحلة المجموعات من بطولة كأس الإتحاد الافريقي، ونجح الهلال على تأكيد الافضلية وتخطي الاشانتي بالفوز عليه ذهابا بهدف نظيف احرزه وليد بخيت الشعلة، وتعادل في الإياب على ملعب بابايارا بهدف لكل فريق، واحرز هدف الهلال أيضا وليد الشعلة قبل أن يدرك التعادل للاشانتي المحترف البوركيني يعقوبا سونجي، ونجح الهلال بالظفر بأربعة نقاط في مجموع المباراتين، وذلك دليل واضح على تفوق الأزرق على الأحمر، وعلى مستوى المنتخبات يمكننا أن نقول ان الكفة متساويا لحد ما، بعد أن فاز المنتخب الغاني في التصفيات الأفريقية بهدفين عن طريق القائد اندريا أيو، لكن المنتخب السوداني كان له رأي آخر بعد أن تعلم الدرس جيداً، ونجح على العودة من بعيد بتحقيق الانتصار بهدف نظيف، ابطل من خلاله مفعول النجوم السوداء بعد أن الجماهير الغانية التي كانت تتأهب للاحتفال بخطف بطاقة العبور لبطولة الأمم الأفريقية بالكاميرون .

 

 

 

هذا يعني أنك كنت تخطط على الثأر للكرة الغانية ؟
بلا شك كنت اخطط لذلك من أجل استعادة هيبة الكرة الغانية، ودرست الخصم جيداً عن طريق مباراة فايبرز عقب التعرف على مفاتيح اللعب وخطوط القوة والضعف، وكذلك تابعت مباراة المنتخب السوداني في التصفيات الافريقية والذي يضج بنجوم الهلال، كما رصدت تحركات عناصر الهلال مع المنتخب، وقمت بشرح كل ذلك للاعبين منذ وقت مبكر لكن الامر لم يكتمل، فأصبحت بعيداً عن نادي الاشانتي كوتوكو الغاني قبل المواجهة الصعبة .
بذكر المنتخب واللقاء الاخير من اكثر لاعب لفت انتباهك في هذه المباراة ؟

 

 

 

 

من حُسن حظ الهلال أنه يمتلك عناصر عديدة في كلية المنتخب، وساهم ذلك في الإعداد وخلق التجانس والخبرة عقب الاحتكاك، كما أن الهلال يمتلك عناصر رائعة وتعتبر دعامة أساسية للمنتخب السوداني، لكن ما لفت نظري المهاجم رقم “10” ويقصد الغربال محمد عبدالرحمن يمتلك مقومات اللاعب العالمي، بعد أن قاتل طوال اللقاء واهدر عدد من السوانح لكن في الاخير أستحق ان يفرح الشعب السوداني بهدف عالمي، لا يحرزه إلا لاعب كبير وطموح، وشاهدنا كيف قفز وسط المدافعين وارسل شبال داخل شباك المنتخب الغاني، كما كنت أعمل له ألف حساب حتى لا يخترق الغربال الدفاعات ويحرز الأهداف، كما أنني لم احتفظ بالمعلومات لنفسي ومنحتها للاعبين والاطار الفني، وأتمنى أن تعم الفائدة بمراجعة أشرطة مباريات الهلال والمنتخب .
ماهي توقعاتكم للمباراة المقبلة ؟

 

 

 

المباراة صعبة بكل المقاييس، بإعتبار ان لكل نادي عناصر طيبة ومستويات متميزة على مستوى المشاركات القارية، فضلاً التأهل لهذا الدور بعد تخطي المنافسين في المرحلة الماضية، لكن هنالك عمل كبير ينتظر الاطار الفني للناديين حتى يحققا المكاسب من اللقاء المقبل، وامام الاشانتي الغاني تحد كبير بسبب الخسارة والتعادل أمام الهلال في الموسم قبل الماضي على مستوى مرحلة المجموعات من بطولة كأس الإتحاد الافريقي الكونفدرالية، ويحتاج الفريق للانتصار حتي يثأر من الهلال، بينما ممثل السودان يتطلع على مواصلة التألق والاجادة خارج الديار بإعتباره فاز ذهابا وإيابا على فريق فايبرز الأوغندي ويخوض، اللقاء بذكريات التفوق على المنافس بالعودة لآخر مواجهات الفريقين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.