(الويسكي) في الخرطوم .. أموال طائلة وطرق جديدة

 

الخرطوم: محمد أزهري

ينشط معتادو الاتجار بالخمور العالمية في استيرادها بكميات ضخمة مع اقتراب حلول رأس السنة، بالمقابل كانت شرطة أمن المجتمع (النظام العام) قبل إلغائها، تنشط في مكافحتها خصوصاً في هذه الفترة.
إلغاء شرطة أمن المجتمع أشعر مستوردي تلك الخمور بحالة من الفراغ الرقابي وبالتالي أفرطوا في إدخالها البلاد بطرق جديدة وبكميات غير مسبوقة، ضبطتها مباحث العمليات الفيدرالية وأفشلت مخططا كبيرا لتوزيعها خلال عطلة رأس السنة المقبلة.

 

 

 

 

أربعة شباب أكبرهم بلغ عمره الـ(31) عاماً، وأصغرهم (20) عاماً، انتظموا في مجموعة أطلقت عليها الشرطة (تشكيل إجرامي)، هؤلاء راقبتهم مباحث العمليات الفيدرالية التابعة للإدارة العامة للمباحث والتحقيقات الجنائية، لفترة من الوقت حسب معلومات رصدتها عن نشاطهم في استيراد الخمور العالمية من عينة (الويسكي – رد ليبل)، بكميات كبيرة، جنوب الخرطوم.

 

 

 

2
حسب مصادر (السوداني) فإن شعبة مباحث عمليات الخرطوم، كثفت عملها في محاربة الظواهر السالبة، وجمع المعلومات فيما يتعلق بدخول كميات كبيرة من الخمور العالمية، وأظهرت بعض المعلومات طريقة جديدة اتخذها المتهمون في عمليات إدخال الخمور، غير الطريقة السائدة في السابق، الطريقة اعتمدت على التمويه والتحايل على الشرطة بأن أدخلت الويسكي (رد ليبل) المركز عبر (براميل) بلاستيكية كبيرة، ولم تدخله في عبواته المعهودة (الزجاج) والكراتين، وإعادة تعبئته في الزجاجات ومن ثم ترويجه للأثريا في أحياء الخرطوم الراقية للاستخدام في عطلة رأس السنة.

 

 

 

3
عمليات الخرطوم، كلفت فريقاً من شعبتها، بقيادة ضابط، الفريق جمع معلوماته عن نشاط المتهمين وتحركاتهم، ومن ثم نجح في تحديد موقع تخزين (الويسكي) بمنطقة سوبا صافولا جنوب الخرطوم، ومن خلال المتابعة الدقيقة أكد الفريق صحة معلوماته، وحصل على إذن مداهمة من النيابة المختصة، وبالفعل داهم الفريق منزل بالمنطقة المذكورة وأجرى تفتيشاً دقيقاً أسفر عن ضبط (13) برميل بلاستيك كبير سعة (44) جالونا معبأة بالويسكي وألقى الفريق القبض على (4) متهمين، هم (أ.م 31) عاماً، و (م.ع 25) عاماً، و (ح.م 25) عاماً و (م.أ 20) عاماً، حسب التحريات الأولية جميعهم يقيمون بمنطقة سوبا اللعوتة، الشرطة رحلت الكمية إلى مقر الشرطة المجتمعية بالديم، ودونت ضدهم بلاغاً وفقاً للمادة (79) حيازة الخمور، وأخضعتهم للتحقيق.

 

 

 

4
معلومات (السوداني) حسب مصادرها فإن الكمية المضبوطة معدة للترويج خلال عطلة رأس السنة، تقدر قيمتها المادية بـ(بمليارين) و(426) مليار و(112) مليون جنيه سوداني، وطبقاً لذات المصادر فإن الخرطوم تشهد هذه الأيام تدفقاً كبيراً من الخمور العالمية المهربة عبر مروجيها، مع اقتراب أعياد رأس السنة والكرسماس نسبة للطلب العالي لهذه المشروبات.

 

 

 

5
الضبطية الكبيرة لمباحث عمليات الخرطوم الفيدرالية، وقف عليها ميدانياً نائب مدير الإدارة العامة للمباحث والتحقيقات اللواء عبد الرحمن إسماعيل، ومدير الشئون العامة بشرطة ولاية الخرطوم اللواء عبد الرؤوف الضو الجنائية وقيادات شرطية أخرى، وأشادوا بجهد شعبة المباحث في محاربة الجريمة والظواهر السالبة.

 

 

6
الأسبوع الماضي ضبطت الشرطة المجتمعية عربتين (دفار) محملتين بكميات كبيرة من الخمور المستوردة بالخرطوم، بمختلف الأنواع والأحجام والقبض على (15) متهماً.

 

 

 

الضبطية حققتها مباحث قسم الشرطة المجتمعية بالخرطوم على خلفية معلومات عن نشاط أشخاص في إدخال الخمور المعنية تهريباً عبر (دفارات) بغرض ترويجها وبيعها في عطلة رأس السنة بأسعار باهظة، وحسب الخطة تابع فريق مباحث القسم سير المعلومات وتقصى حولها ومن ثم حدد هوية المركبتين والمتورطين في العملية، وبالمراقبة والمتابعة اللصيقة جرى رصد عربتين تحملان حاويتين من الخمور وقد بدأتا في عمليات التفريغ بمنطقة الجريف غرب حيث داهمتهما القوة وضبطت أكثر من ألف كرتونة من الخمور المستوردة (المهربة) وألقت القبض على المتهمين في حينها.

 

 

 

الشرطة دونت بلاغات جنائياً حيال المتهمين ووضعت المضبوطات معروضات في البلاغ إلى حين إكتمال إجراءات المحاكمة ومن ثم إبادتها حسب قرار المحكمة.

نقلاً عن صحيفة السوداني

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.