زوجة المعتقل من طيران بدر تكشف التفاصيل الكاملة منذ خروجه من مصر إلى يوم إعتقاله

 

الخرطوم : سكاي سودان

قالت زوجة حسام منوفي محمود سلام الذي القت السلطات المصرية القبض عليه بمطار الأقصر قادماً من الخرطوم ، عقب هبوط طائرة بدر التي كانت يستقلها متوجهاً إلى تركيا اضطرارياً ، قالت أن زوجها خرج من مصر منذ خمس سنوات لأنه صاحب رأي ومضطهد في بلده ،بحثًا عن الأمان.

وأوضحت على صفحتها بــ”فيسبوك”  أن زوجها استقر في السودان بشكل قانوني وحاول إيجاد فرصة عمل لتوفير حياة كريمة لها ولأطفاله الصغار، وعاش فيها سالمًا مُسالمًا ويشهد بذلك كل من تعامل معه.

وأضافت يوم الأربعاء الموافق 12/1/2022 اتجه إلى مطار الخرطوم الدولي للسفر إلى اسطنبول على خطوط شركة بدر للطيران لرحلة عمل، تم إيقافه من قبل جوازات الخرطوم لمدة تزيد عن ساعة، ثم سمحوا له باستكمال الرحلة، عرفنا بعدها الرواية التى ادعتها شركة بدر للطيران والتى نشرت منشورين متناقضين يثيران القلق حيال حقيقة ما حدث.

وأبانت أن حسام تواصل بعدها معها وأخبرها انه حدث هبوط اضطراري بمطار الأقصر نتيجة إخطار من كابتن الطائرة بوجود إنذار حريق، ومن ثم أخبرها أنه تم سحب جواز سفره، وأكدت أن الاتصال انقطع به من وقتها، وحتى الآن لم يستدلو على مكان اختطافه وسط مخاوف من تعرضه لعمليات تعذيب قد تهدد حياته وسلامته.

 

وحملت الأمن الوطني والسلطات المصرية سلامة زوجها وأطالبهم بمعرفة أسباب اختفائه في مطار الأقصر ومعرفة مكانه الآن والاطمئنان عليه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.