الأمة: وصمة عار تلاحق مؤسسات الانتقال التنفيذية و السيادية

 

الخرطوم: سكاي سودان

إنتقد حزب الأمة صمت مؤسسات الفترة الانتقالية على قتل مواطنين في مقار الأجهزة النظامية.

وأصدر حزب الأمة بيان (سكاي سودان) يورد تفاصيل ما جاء فيه

بسم الله الرحمن الرحيم
الله اكبر ولله الحمد
حزب الأمة
بيان حول قتل المواطنين في مقار الاجهزه النظامية
يترحم السيد مبارك الفاضل رئيس الحزب وقيادات الحزب على روحي الشهيدين بهاء الدين و عزالدين على حامد

 

 

 

ونعزي اسرتيهما والشعب السوداني في وفاه المغفور لهما اللذان اقتيلا في مقار تتبع للأجهزة النظاميه أثناء التحقيق معهما

 

 

 

يدين حزب الأمة ماجرى لهما من تعذيب وضرب وتنكيل بلغ حد الموت من قبل قوات نطاميه هي وبحكم وظيفتها ومهنيتها ينبغي أن تكون حاميه وحريصه على مراعاة حقوقهما وعدم انتهاكها اوالتعدي عليها و ناسف غايه الأسف أن يحدث هذا الانتهاك الذي يبدو أنه بدأ ياخذ طابع ممنهج في ظل دوله القانون التي ترتكز بصوره اساسيه على الحريه والعداله والكرامه الشخصيه للمواطن ممايشكل هدر لقيم وأهداف وشعارات ثورة ديسمبر المجيدة ولتطلعات الشعب السوداني الذي ثار من أجل حريته وصون كرامته التي حرمه منها النظام البائد
ونستغرب من صمت مؤسسات الانتقال التنفيذيهَ و السيادية. وتقاضيها عن ذلك ممايشكل وصمه عار تلاحقها كسلطه انتقال كان حريا بها الدفاع عن حريه وكرامه المواطن السوداني وصون حقوقه المضمنة في الوثيقه الدستوريه وأولها حقه في الحياه ونطالبهم اليوم قبل الغد الأضلاع بمسئولياتهم الوطنيه و القانونيه والاخلاقيه بتقديم الجناه لسوح العداله ليلقوا جزاوهم عن ما اقترفت أيديهم ووضع التدابير الفَوريه والكفيله للقضاء على هذه الظاهره مهدي بخيت حامد
القطاع السياسي
حزب الأمة
٢٧ ديسمبر ٢٠٢٠

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.