تفاصيل اجتماع الحزب الشيوعي وروسيا حول قاعدة البحر الأحمر

0 1

الخرطوم: سكاي سودان

 

نقل الحزب الشيوعي السوداني،لسفير روسيا في الخرطوم فلاديمير جيلتوف، رفضه إقامة قاعدة بحرية على ساحل البحر الأحمر.

وعقد قادة الحزب صديق يوسف وصالح محمود وعلي سعيد وحسن عثمان، الخميس، اجتماعا؛ مع السفير الروسي بناء على طلبه بمقر الحزب.

وقال المتحدث باسم الحزب الشيوعي، حسن عثمان، لـ “سودان تربيون”؛ إن “قادة الحزب أبلغوا السفير رفضهم إنشاء قواعد عسكرية على ساحل البحر الأحمر”.

وفي 2 مارس الفائت، قال نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو “حميدتي”؛ إن بلاده لا تمانع في إقامة القاعدة الروسية البحرية شريطة أن لا تؤثر على الأمن القومي السوداني.

وكانت روسيا بدأت في إنشاء القاعدة البحرية التي تستوعب 300 جندي وتستقبل سفنا حربية تعمل بالطاقة النووية؛ لكنها توقفت بعد خلافات داخل حكومة الانتقال حيال الخطوة.

وقال المتحدث إن قادة الحزب الشيوعي وجهوا صوت لوم لانحياز روسيا إلى السلطة الانقلابية، علاوة على مواقفها السالبة حيال الإبادة الجماعية في دارفور وتأكيداتها المستمرة في مجلس الأمن الدولي بأن ما يجري في دارفور شأنا داخليا.

وأشار إلى أن السفير نفى مشاركة عناصر من جماعة فاغنر في تدريب قوات الدعم السريع، كما لا توجد هذه العناصر في السودان خلال العامين المنصرمين.

وفي مارس 2020، نفت وزارة الخارجية انخراط مجموعة فاغنر في أنشطة غير قانونية داخل السودان، ردًا على اتهامات السفير البريطاني جايلز ليفر والسفيرة النرويجية تيريز لوكن غيزيل والقائمة بالأعمال الأميركية لوسي تاملين.

سودان تربيون

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.